إحدى الفوائد الصحية الكبيرة لممارسة الجنس

تؤكد الدراسات الحديثة أن ممارسة الجنس لم تعد مجرد متعة وفقط، بل أثبتت نتائج الدراسات الحديثة أن ممارسة الجنس بشكل يومي له فوائد كثيرة تنعكس على صحة الإنسان بشكل عام، وهذه الفوائد هي:  

1- يخفف الإجهاد: إن إحدى الفوائد الصحية الكبيرة لممارسة الجنس هي انخفاض ضغط الدم والحد من التوتر، فخلال مُمارسة الجنس، يفرز الجسم يفرز هرمون الـ Dopamine المُضاد للتوتر.

2- يخفض ضغط الدم المرتفع: أجرى الباحثون في جامعة "بزلي" في أسكتلندا دراسة أكدت دور الجنس في تحسين ضغط الدم.

3- الجنس يقوي المناعة: ممارسة الجنس مرتبطة بارتفاع مستويات الأجسام المضادة التي تعرف بالجلوبولين المناعي (A)، التي يمكن أن تحمي الإنسان من الإصابة بنزلات البرد وغيرها من الالتهابات.

- الجنس يجعلكِ تبدين أصغر: أكدت دراسة أسكتلندية أُجريت مؤخراً أن مُمارسة الجنس ثلاث مرات أسبوعياً يجعلك تبدين أصغر بـِ 10 سنوات.

5 – يحسّن صحة القلب: نشر باحثون في إنجلترا بمجلة علم الأوبئة وصحة المجتمع أن ارتفاع معدل ممارسة الجنس

sexaraby - Viki

 

لم يرتبط بحدوث سكتة دماغية، بل أكدت على أهمية المُمارسة في تحسين صحة القلب.

6- يقوي الشعور بالحميمية والثقة: يزيد الجنس من مستويات هرمون الأوكسيتوسين في جسم الإنسان، وهو المعروف بهرمون الحب، حيث يساعدنا في الترابط وبناء جسور الثقة وعناية بعضنا.

7- يقلل من الألم: يؤدي ارتفاع مستويات هرمون الأوكسيتوسين في الجسم إلى زيادة مستويات هرمون الأندورفين أيضاً، مما يقلل من درجة الإحساس بالألم. لذلك يتحسن الصداع الذي كنتم تشعرون به قبل الجنس، أو يقلُّ إحساسكم بألم التهاب المفاصل.

8- يقلّل من مخاطر سرطان البروستات: القذف المتكرّر يقلل من نسبة الإصابة بسرطان البروستات في مرحلة متأخرة من العمر، لأن السائل المنوي يخرج باستمرار من الغدة ولا يبقى داخلها.

9 – يساعد على النوم بشكل أفضل لدى الرجال: ممارسة الجنس تعزّز هرمون الأوكسيتوسين، الذي يُفرز خلال لحظات النشوة الجنسية، والذي من شأنه أن يُشعر الرجل بالنعاس.

10 – يُنظم الدورة الشهرية: مُمارسة الجنس تنظم الهرمونات في جسم المرأة، ما يجعل دورتها الشهرية مُنظمة، لأنه يُخفض الإجهاد والضغوطات، وهي أسباب الخلل الرئيسية في الدورة الشهرية.